Romancing interfaith dialogue: the Moroccan model

Abstract

  Since the advent of the unfortunate events of 9/11 in New York in 2001, Islam has become an easy target of the West attacks and, as a result, Islamophobia increased in intensity and scope and has consequently has become even a kind of religion for Muslim-haters, especially those who believe wrongly that Islam is an insidious and subliminal belief. Today, regrettably, Islam is equated with violence, with hatred, with terrorism, with death etc., bearing in mind that those who opted for violence, for political reasons and gains, were a handful and their motives were very suspicious, secretive and lethal groups like: al-Qaeda, ISIS, lone wolves, etc; and can in no way represent 1,5 billion peace-loving Muslims around the globe. Alas, these violent so-called Muslims have triggered so much hatred in the West towards Muslims: candidate Trump vilified Muslims at will and as a president he signed the Muslim ban, barring the citizens of some Muslim countries from entering the US.

  If today Islam is seen as violent religion, which is, anyway, a gross stereotype, the West is ignoring the violence it has incurred on the Muslims for ages on end:

    The violence of the Crusades (1095-1291);

     The violence of the colonization (1800-1970);

     The violence of The Balfour Act ( 1917) and the loss of Palestine (1945-48);

     The violence of the abolition of the Ottoman Caliphate (1923);

     The violence of World War II (1939-1945): Muslims used as cannon fodder in front lines;

     The violence of the Yugoslav Wars (1991-1999/2001) and the Bosnian Genocide (1995);

     The violence of the Iraq War (2003-2011); and

     The violence of Islamophobia (1950-present time).


  As of today, there is so much bad blood between Islam and the West and there is a need for real interfaith dialogue, principled and objective-driven between the Judeo-Christian and Muslim cultures. This dialogue must ideally take the following path:

    •  Phase One: Inter-cultural dialogue;

    •  Phase Two: Inter-religious dialogue;

    •  Phase Three: Stereotype-bashing in culture and education;

    •  Phase Four: Conception of a long term strategy for understanding, exchange and cooperation;

    •  Phase Five: Implementation; and

    •  Phase Six: Continuous evaluation.


  Traditionally inter-faith dialogue gathered men of religion and some junior decision-makers and their deliberations became recommendations that were never implemented, as a matter of fact. As of now, inter-faith dialogue  must be dynamic and out-reaching to be able to percolate down to the concerned decision-makers and especially the masses.

  Today, Morocco is a good example of inter-faith dialogue: the monarchy is 13 centuries old and is driven by the concept of imarat al-mu’minin “Commandership of the Faithful, ” whereby the king is the guarantor and the protector of all religions on equal footing. Jews, indeed, live in Morocco in total peace as far back as the year 70 A.D. Since becoming a monarch in 1999, King Mohammed VI has opted  for inter-faith dialogue and the fight against religious extremism in all its forms and manifestations. He duly set up the Imam Academy to train moderate Imams and Morchidates (women clerics) for Morocco and the rest of the world, chairs, during Ramadan, the Hassanian Lectures (religious lectures given by Muslim scholars from all over the world) spreading a message of peace, religious coexistence and dialogue with other creeds and beliefs. He, also, founded an African Ulemas organization in 2015 (Mohammed VI Foundation for African Muslim Scholars) with the aim to fight religious extremism and promote inter-religious dialogue and teachings of wasatiyya (Islamic religious moderation.)

  The present paper will investigate the unfortunate rise of Islamophobia in the West as result of terrorist attacks, wrongly attributed to the Muslim faith and propose a way out through a revamped inter-faith dialogue that will clear the misunderstandings and create trust by building bridges of positive exchange and beneficial cooperation. The paper will argue, therefore, for the use of the Moroccan model of inter-faith dialogue as a strategy to fight religious extremism and bash cultural stigmatization around the globe.

Bio-Data:

  Dr. Mohamed Chtatou is a Professor of education science at the university in Rabat. He is currently a political analyst with Moroccan, Gulf, French, Italian and British media on politics and culture in the Middle East, Islam and Islamism as well as terrorism. He is, also, a specialist on political Islam in the MENA region with interest in the roots of terrorism and religious extremism.

  He is teaching Community-Based Learning, Moroccan Jewish Heritage and Amazigh History and Culture to American students at Amideast/Morocco in Rabat, and History of North Africa to IES (Chicago) semester abroad program students, and Introduction to Moroccan Culture and the Arab Spring to CIEE American students and, also, interpersonal and business communication as well as translation and interpreting at the Institute for Leadership and Communication Studies (ILCS) in Rabat, Morocco.

  During 2015 he worked as Program Director with the USAID/CHEMONICS educational project entitled: “Reading for Success: a Small Scale Experimentation” in cooperation with the Moroccan Ministry of National Education and Vocational Training (MENFP).

  He was born in the Amazigh village of Ajdir, which is situated north of Taza (Rif Mountains), in a French colonial prison in 1952 because his parents were imprisoned for being Liberation Army officers fighting French colonialism for Moroccan Independence.

  He graduated from Mohammed V University in English studies, with honors in 1976, then went to England where he did a General Diploma in theoretical linguistics at University College London in 1977. In 1980 he got an MPhil from the School of Oriental and African Studies –SOAS- of the University of London in Amazigh Studies, and in 1982 a PhD in Amazigh language and anthropology.

  From 1983 to 1987, he worked for Peace Corps Morocco as Language and Cross-Culture Coordinator and later on as Project Director. He served several times as inter-port lecturer in Middle East politics and culture with the Semester at Sea program of Pittsburgh University.

  In 1987, he joined the Islamic Educational, Scientific and Cultural Organization –ISESCO- where he worked until 2013 as a program specialist and later on as a director at the Directorate of Education (worked on functional literacy, women empowerment, education planning, curriculum design, teacher training, education of rural women and girls, special education, higher education, etc,),then director at the Directorate of Culture (worked on dialogue of cultures, inter-faith dialogue, women in development, cultural production, etc.) and directo rat the Directorate of External Relations and Cooperation (worked on cooperation with UN agencies, UNESCO, Alliance of Civilizations, WHO, FAO, UNFPA, etc.).

  During his work for ISESCO, he set up educational programs to teach peace and combat religious radicalism among the youth in various countries of the Muslim World. He also trained trainers in this particular course and helped design specific curriculum.

  He lectured in education at the Faculté des Sciences de l’Education of Mohammed V University since 1996. He has conducted over 200 trainings in education, literacy, women empowerment, culture and development in Africa, Asia, Europe and the Americas. He has published several books on language and culture and over 80 articles in Arabic, French, English, Italian and Spanish in his areas of specialization.

إعلانــات المؤسســة

  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
إعلان بخصوص الانتقاء الأولي الخاص بندوة: علوم القرآن الكريم: إشكالية المفهوم والمنهج والوظيفة

  تنهي اللجنة العلمية المشرفة على ندوة: علوم القرآن الكريم إشكالية المفهوم والمنهج والوظيفة، أنها أنهت عملية الانتقاء الأولي للملخصات.

  وعليه، فإنها ستخبر أصحاب الملخصات المقبولة بمراسلة خاصة على بريدهم الإلكتروني.

التزام طلبة دار الحديث الحسنية البرنامج الدراسي 2018- 2019

  أنا الموقع(ة)  أسفله..................................................................

  الحامل(ة) لبطاقة التعريف الوطنية رقم...........................................

  المولود(ة)  ب.................................. في....................................

  الساكن(ة)  ب......................................................................................................................................

  رقم الهاتف................................................................................

  المقبول(ة)  لمتابعة الدراسة في مؤسسة دار الحديث الحسنية، برسم السنة الدراسية 2018-2019

  ألتـزم ما يلي:

  - احترام النظام الداخلي للمؤسسة ؛

  - المواظبة على حضور جميع دروس التكوين العلمي، وجميع حصص التداريب والأنشطة الموازية، حسب البرنامج المعد من طرف إدارة المؤسسة؛

  - إرجاع المنحة الدراسية التي أكون قد استفدت منها برسم المدة السابقة لتاريخ توقفي عن متابعة التكوين بصفة نهائية وبكيفية إرادية، أو برسم مدة انقطاعي عن متابعته بصفة مؤقتة دون مبرر مقبول من لدن المجلس الداخلي للمؤسسة، لمدة تفوق ثلاثين يوما.

الرباط في......................

التـوقيع:

تحميل التزام طلبة دار الحديث الحسنية البرنامج الدراسي 2018 - 2019

إعلان بخصوص ندوة علوم القرآن الكريم: إشكالية المفهوم والمنهج والوظيفة

  تتقدم اللجنة العلمية المشرفة على ندوة:

علوم القرآن الكريم:
إشكالية المفهوم والمنهج والوظيفة

  بالاعتذار إلى كافة المراسلين الذين بعثوا بملخصات مشاركاتهم عن التأخر في الإعلان عن الملخصات المقبولة، وذلك بسبب تزامن موعد الإعلان مع فترة الاختبارات بمؤسسة دار الحديث الحسنية وعطلة العيد.

  وسيتم الإعلان عن نتائج الانتقاء الأولي قريبا إن شاء الله تعالى.

تحميل الإعلان بخصوص ندوة علوم القرآن الكريم: إشكالية المفهوم والمنهج والوظيفة

إعلان تجديد التسجيل 2018-2019

  تنهي الإدارة إلى علم طلبة المؤسسة أن عملية تجديد التسجيل برسم السنة الدراسية 2018-2019 ستبتدئ يوم 3 شتنبر 2018 وتنتهي يوم 7 منه والسلام.

الإدارة

تحميل إعلان تجديد التسجيل 2018-2019

إعلان الاستكتاب بالمجلة 2018

  تخبر هيئة تحرير مجلة "الواضحة" أنها بصدد إعداد العدد الثاني عشر (12) برسم السنة الجامعية 2017-2018؛

  وعليه فإنها تدعو جميع العلماء والباحثين الراغبين في نشر بحوثهم ودراساتهم العلمية موافاة هيئة التحرير بها في العناوين المثبتة أسفله في أقرب الآجال، ليتسنى لها القيام بإجراءات التحكيم.

التعريف بالمجلة:

  مجلة "الواضحة" هي مجلة علمية محكَّمة، تصدر عن مؤسسة دار الحديث الحسنية للدراسات العليا والبحث العلمي، التابعة لجامعة القرويين؛

  وهي مفتوحة في وجه الباحثين المغاربة والأجانب؛

  تنشر المجلة كل الدراسات والبحوث المتعلقة بالقرآن الكريم وعلومه، والحديث الشريف  وعلومه، والفقه وأصوله، والعقيدة والأديان، والفلسفة وفروعها، والاقتصاد الإسلامي، والدراسات القانونية ذات الصلة بالموضوعات الشرعية، ومختلف موضوعات الفكر الإسلامي المعاصر، سواء باللغة العربية أو باللغات الأخرى(فرنسية أو إنجليزية)؛

  تعرف بالأنشطة العلمية والثقافية التي تنظمها المؤسسة؛

  تعرف بالإصدارات العلمية الجديدة للسادة الباحثين العاملين بالمؤسسة وخارجها؛

  تتوفر المجلة على محكمين من داخل مؤسسة دار الحديث الحسنية، ومن خارجها في المجالات المذكورة لفحص الأبحاث والدراسات المقدمة؛

  تمنح هيئة التحرير شهادة المشاركة لأصحاب البحوث المقبولة للنشر، عرفانا بعطائهم العلمي؛

  صدر منها لحد الآن 10أعداد، والعدد 11 قيد الطبع.

قواعد النشر بالمجلة:

    1. يتحرى الباحث الجدة والعمق والقصد، والالتزام بالشروط العلمية والمنهجية المعروفة في البحث العلمي. 

    2. أن لا يسبق للباحث نشر مقاله في أي جهة من جهات النشر بما في ذلك النشر الإلكتروني؛

    3. يرفق الباحث مقاله بملخص يتراوح بين 10أسطر و20سطرا يوضح فيه إشكالية البحث ونتائجه؛

    4. يرفق الباحث مقاله بسيرته العلمية، مع رقم هاتفه المحمول وبريده الإلكتروني؛ 

    5. يلتزم صاحب المقال المقبول للنشر بإدخال التعديلات المطلوبة من قبل المحكمين وذلك قبل النشر النهائي للمقال؛

    6. يقدم الباحث مقاله مطبوعا على نظام Word بحجم 18 وبخط Traditionnel Arabic   في المتن و14 في الهامش. على أن لا يقل المقال عن 20صفحة ولا يتعدى 40صفحة مع ترك هامش3سنتم، وأن تكون المسافة بين الأسطر 1,5.

    7. يرسل الباحث مقاله عبر البريد الإلكتروني بنسختين، واحدة بصيغة بي دي اف(PDF)، وأخرى بصيغة وورد. ويمكن إرسالها، أو وضعها بالمؤسسة بنفس الصيغتين؛

    8. لا تلتزم المجلة بإرجاع المقالات والأبحاث التي لم تنشر لأصحابها؛

    9. يخبر الباحث الذي لم ينشر مقاله بنتيجة التحكيم؛

    10. تعبر المواد المنشورة في هذه المجلة عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المجلة أو المؤسسة؛

    11. يخضع ترتيب البحوث والمقالات داخل المجلة لأمور فنية، لا علاقة لها بصاحب المقال، ولا بقيمته العلمية. 

    12. ترسل البحوث باسم السيد مدير مؤسسة دار الحديث الحسنية إلى: 456، ملتقى شارعي النخيل والزيتون، حي الرياض، الرباط. ص.ب: 6549، العرفان، الرباط. أو على البريد الإلكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

وفي انتظار مساهماتكم
 تقبلوا منا فائق عبارات التقدير والاحترام

تحميل الإعلان عن الاستكتاب بالمجلة للنشر عبر الأنترنيت 2018

إعلان الدخول الجامعي 2018-2019

  تعلن إدارة المؤسسة أن تاريخ الدخول الجامعي للسنة الدراسية 2018-2019 هو يوم الاثنين 10 شتنبر 2018.

تحميل إعلان الدخول الجامعي 2018-2019

تابعونـــا على

facebook circle graygrayyoutube circle graygooglelinkedin circle grayskype circle gray

النشرة البريدية

إبق على تواصل مع جديد مؤسسة دار الحديث الحسنية

موقع المؤسسة

مراسلة المؤسسة

 رقم 456، ملتقى شارعي النخيل والزيتون - حي الرياض – الرباط home

  2125.37.57.15.23+

telephone
  2125.37.57.15.29+ fax
 عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. email