Impact de la mutation des pratiques communicatives sur les représentations interculturelles au Maroc

Imad BELGHIT, Ecole des Sciences de l’Information -Rabat

   L’essor des technologies de l’information et de la communication interpelle de plus en plus de chercheurs. À la structure logique des médias classiques, vient se substituer une réalité chaotique d’éclatement, d’autant plus accentuée par la vitesse de diffusion de l’information que permettent les nouveaux médias.

   Le constat d’une transformation des modes de production et de diffusion de l’information au Maroc a connu des mutations profondes. Par leur caractère devenu protéiforme, les nouveaux médias « Internet, réseaux sociaux, youtube, presse électronique, etc. » jouent un rôle décisif dans les représentations cultuelles et culturelles du citoyen marocain.  

   Nous nous interrogerons sur les transformations des processus de diffusion et de consommation des produits médiatiques et leur impact sur la construction interculturelle. Les nouveaux médias ne constituent-ils pas, en plus de leur statut de support de diffusion de l’information un espace de réflexion, de discussion, de partage et de capitalisation sociétale de l’interculturel ?

   Notre étude réfère au champ disciplinaire « Sciences de l’Information et de la Communication ». L’objectif de ce papier est de présenter, dans un premier temps, une synthèse des connaissances dont l’objectif est de réaliser un état des lieux relatif à l’information et aux médias ; une analyse conceptuelle permettra ensuite de mettre en lumière le rôle des médias alternatifs dans la création d’un nouveau rapport à l’interculturel au Maroc comme contexte d’investigation pour comprendre le degré d’implication de ces médias dans les perceptions interculturelles.

   Notre propos s’attachera à repérer les manifestations et l’impact des mutations dans l’usage des produits médiatiques -médias classiques, mais essentiellement nouveaux médias-  sur la perception interculturelle et sur les préférences des jeunes marocains.

Notice biographique :

   Imad BELGHIT, enseignant-chercheur, professeur à l'Ecole des Sciences de l'Information de Rabat. Lauréat de l'Ecole Normale Supérieure, agrégé ès lettres et docteur en langue et littérature françaises.

   Il enseigne le français culture générale et les théories de la communication. Il est également l’auteur de plusieurs publications dans le domaine de l'enseignement et la didactique du français et des approches communicatives. Il s'intéresse également au champ de recherche des stratégies d'apprentissage et de la métacognition.

إعلانــات المؤسســة

  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
إعلان بخصوص الانتقاء الأولي الخاص بندوة: علوم القرآن الكريم: إشكالية المفهوم والمنهج والوظيفة

  تنهي اللجنة العلمية المشرفة على ندوة: علوم القرآن الكريم إشكالية المفهوم والمنهج والوظيفة، أنها أنهت عملية الانتقاء الأولي للملخصات.

  وعليه، فإنها ستخبر أصحاب الملخصات المقبولة بمراسلة خاصة على بريدهم الإلكتروني.

إعلان بخصوص ندوة علوم القرآن الكريم: إشكالية المفهوم والمنهج والوظيفة

  تتقدم اللجنة العلمية المشرفة على ندوة:

علوم القرآن الكريم:
إشكالية المفهوم والمنهج والوظيفة

  بالاعتذار إلى كافة المراسلين الذين بعثوا بملخصات مشاركاتهم عن التأخر في الإعلان عن الملخصات المقبولة، وذلك بسبب تزامن موعد الإعلان مع فترة الاختبارات بمؤسسة دار الحديث الحسنية وعطلة العيد.

  وسيتم الإعلان عن نتائج الانتقاء الأولي قريبا إن شاء الله تعالى.

تحميل الإعلان بخصوص ندوة علوم القرآن الكريم: إشكالية المفهوم والمنهج والوظيفة

التزام طلبة دار الحديث الحسنية البرنامج الدراسي 2018- 2019

  أنا الموقع(ة)  أسفله..................................................................

  الحامل(ة) لبطاقة التعريف الوطنية رقم...........................................

  المولود(ة)  ب.................................. في....................................

  الساكن(ة)  ب......................................................................................................................................

  رقم الهاتف................................................................................

  المقبول(ة)  لمتابعة الدراسة في مؤسسة دار الحديث الحسنية، برسم السنة الدراسية 2018-2019

  ألتـزم ما يلي:

  - احترام النظام الداخلي للمؤسسة ؛

  - المواظبة على حضور جميع دروس التكوين العلمي، وجميع حصص التداريب والأنشطة الموازية، حسب البرنامج المعد من طرف إدارة المؤسسة؛

  - إرجاع المنحة الدراسية التي أكون قد استفدت منها برسم المدة السابقة لتاريخ توقفي عن متابعة التكوين بصفة نهائية وبكيفية إرادية، أو برسم مدة انقطاعي عن متابعته بصفة مؤقتة دون مبرر مقبول من لدن المجلس الداخلي للمؤسسة، لمدة تفوق ثلاثين يوما.

الرباط في......................

التـوقيع:

تحميل التزام طلبة دار الحديث الحسنية البرنامج الدراسي 2018 - 2019

إعلان تجديد التسجيل 2018-2019

  تنهي الإدارة إلى علم طلبة المؤسسة أن عملية تجديد التسجيل برسم السنة الدراسية 2018-2019 ستبتدئ يوم 3 شتنبر 2018 وتنتهي يوم 7 منه والسلام.

الإدارة

تحميل إعلان تجديد التسجيل 2018-2019

إعلان الاستكتاب بالمجلة 2018

  تخبر هيئة تحرير مجلة "الواضحة" أنها بصدد إعداد العدد الثاني عشر (12) برسم السنة الجامعية 2017-2018؛

  وعليه فإنها تدعو جميع العلماء والباحثين الراغبين في نشر بحوثهم ودراساتهم العلمية موافاة هيئة التحرير بها في العناوين المثبتة أسفله في أقرب الآجال، ليتسنى لها القيام بإجراءات التحكيم.

التعريف بالمجلة:

  مجلة "الواضحة" هي مجلة علمية محكَّمة، تصدر عن مؤسسة دار الحديث الحسنية للدراسات العليا والبحث العلمي، التابعة لجامعة القرويين؛

  وهي مفتوحة في وجه الباحثين المغاربة والأجانب؛

  تنشر المجلة كل الدراسات والبحوث المتعلقة بالقرآن الكريم وعلومه، والحديث الشريف  وعلومه، والفقه وأصوله، والعقيدة والأديان، والفلسفة وفروعها، والاقتصاد الإسلامي، والدراسات القانونية ذات الصلة بالموضوعات الشرعية، ومختلف موضوعات الفكر الإسلامي المعاصر، سواء باللغة العربية أو باللغات الأخرى(فرنسية أو إنجليزية)؛

  تعرف بالأنشطة العلمية والثقافية التي تنظمها المؤسسة؛

  تعرف بالإصدارات العلمية الجديدة للسادة الباحثين العاملين بالمؤسسة وخارجها؛

  تتوفر المجلة على محكمين من داخل مؤسسة دار الحديث الحسنية، ومن خارجها في المجالات المذكورة لفحص الأبحاث والدراسات المقدمة؛

  تمنح هيئة التحرير شهادة المشاركة لأصحاب البحوث المقبولة للنشر، عرفانا بعطائهم العلمي؛

  صدر منها لحد الآن 10أعداد، والعدد 11 قيد الطبع.

قواعد النشر بالمجلة:

    1. يتحرى الباحث الجدة والعمق والقصد، والالتزام بالشروط العلمية والمنهجية المعروفة في البحث العلمي. 

    2. أن لا يسبق للباحث نشر مقاله في أي جهة من جهات النشر بما في ذلك النشر الإلكتروني؛

    3. يرفق الباحث مقاله بملخص يتراوح بين 10أسطر و20سطرا يوضح فيه إشكالية البحث ونتائجه؛

    4. يرفق الباحث مقاله بسيرته العلمية، مع رقم هاتفه المحمول وبريده الإلكتروني؛ 

    5. يلتزم صاحب المقال المقبول للنشر بإدخال التعديلات المطلوبة من قبل المحكمين وذلك قبل النشر النهائي للمقال؛

    6. يقدم الباحث مقاله مطبوعا على نظام Word بحجم 18 وبخط Traditionnel Arabic   في المتن و14 في الهامش. على أن لا يقل المقال عن 20صفحة ولا يتعدى 40صفحة مع ترك هامش3سنتم، وأن تكون المسافة بين الأسطر 1,5.

    7. يرسل الباحث مقاله عبر البريد الإلكتروني بنسختين، واحدة بصيغة بي دي اف(PDF)، وأخرى بصيغة وورد. ويمكن إرسالها، أو وضعها بالمؤسسة بنفس الصيغتين؛

    8. لا تلتزم المجلة بإرجاع المقالات والأبحاث التي لم تنشر لأصحابها؛

    9. يخبر الباحث الذي لم ينشر مقاله بنتيجة التحكيم؛

    10. تعبر المواد المنشورة في هذه المجلة عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المجلة أو المؤسسة؛

    11. يخضع ترتيب البحوث والمقالات داخل المجلة لأمور فنية، لا علاقة لها بصاحب المقال، ولا بقيمته العلمية. 

    12. ترسل البحوث باسم السيد مدير مؤسسة دار الحديث الحسنية إلى: 456، ملتقى شارعي النخيل والزيتون، حي الرياض، الرباط. ص.ب: 6549، العرفان، الرباط. أو على البريد الإلكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

وفي انتظار مساهماتكم
 تقبلوا منا فائق عبارات التقدير والاحترام

تحميل الإعلان عن الاستكتاب بالمجلة للنشر عبر الأنترنيت 2018

تابعونـــا على

facebook circle graygrayyoutube circle graygooglelinkedin circle grayskype circle gray

النشرة البريدية

إبق على تواصل مع جديد مؤسسة دار الحديث الحسنية

موقع المؤسسة

مراسلة المؤسسة

 رقم 456، ملتقى شارعي النخيل والزيتون - حي الرياض – الرباط home

  2125.37.57.15.23+

telephone
  2125.37.57.15.29+ fax
 عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. email